أخبار وطنية

جريمة السيجومي المروّعة: الشيخ المعتدي على حفيده يروي خفايا فعلته الدنيئة…

شهدت منطقة السيجومي القريبة من العاصمة جريمة فظيعة في بداية الأسبوع الجاري..خلفت حالة من الصدمة والإستياء بين الأهالي، بعد أن أقدم شيخ يبلغ من العمر 78 عاما على الإعتداء بالفاحشة على حفيده!

وتفيد المعلومات الأوليّة حول الحادثة المرعبة أن الشيخ دخل في خلافات مع نجله في خصوص مصاريف الحياة اليومية وتقاسم أعباء الفواتير والمصاريف الأمر الذي رفضه الابن رغم إقامته مع والده في نفس المنزل، ليتحول الخلاف إلى نزاع كبير اشتد في الأيام الأخيرة ووصل إلى حد تعنيف الشيخ ومطالبته بالصمت…
ويبدو أن المتهم لم يقبل هذا الوضع وأصرّ على رد الفعل إنتقاما من ابنه، فكان الإنتقام المروّع حيث قام باستدراج حفيده البالغ من العمر 8 سنوات إلى مكان منزو في المنزل ليقوم بفعلته الدنيئة ويعتدي عليه رغم براءته وصغر سنه، الحفيد الصغير صُدم بما جرى له وتحدث إلى والدته عما أتاه جدّه في حقه…ليتم على الفور إعلام الوحدات الأمنية بالسيجومي بتفاصيل رواية الحفيد، ليتم على اثرها إيقاف الشيخ بشكل فوري وإقتياده إلى مركز الأمن أين روى التفاصيل على مسامع الأعوان زاعما أنه تعرض إلى الظلم والقهر فرّد الفعل بطريقة انتقامية حسب ادعائه…
هذا وقد أذنت النيابة العمومية بإيقافه لمواصلة الأبحاث في خصوص ما جرى…

المصدر : الصريح

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock